ورشة الاستراتيجية الاربعية ٢٠٢١ ـ ٢٠٢٤م للتأمين الصحي بالنيل

اكدت الدكتورة سارة لافينيا فتح الرحمن مدير عام وزارة الصحة والتنمية الاجتماعية بولاية النيل الابيض ان اعداد الاستراتيجية لاي مؤسسة يمكن من وضع خطط سنوية يسهل تنفيذها ومعرفة اوجه الخلل والعمل علي معالجتها جاء ذلك لدي مخاطبتها ختام الورشة الولائية للخطة الاستراتيجية الاربعية ٢٠٢١ ـ ٢٠٢٤م للتأمين الصحي بالنيل الابيض وذلك بحضور دكتور محجوب نجيب محجوب المدير التنفيذي للتأمين الصحي بالولاية وقادة الاجهزة الشرطية والعسكرية والشركاء ومدير الادارات ورؤساء الاقسام بالتأمين.
واشارت لافينيا الي الجهود التي ظل يبذلها التأمين الصحي لتحسين الخدمة الصحية بالاضافة للتوسعة والجودة في الخدمات الطبية وطالبت مدير عام الصحة بضرورة توفير الخدمة الصحية بالمراكز الصحية بالمناطق الطرفية والقري لتخفيف العبء عن المستشفيات وابانت ان افتتاح مجمع الشهيد احمد ابراهيم تبيدي سبسهم كثيرا في توطين العلاج بالولاية وامتدحت جهود بنك التنمية الافريقي توفير جهاز الاشعة المقطعية و دعت لمزيد من الشراكات من جهته اشار دكتور محجوب نجيب محجوب المدير التنفيذي للتأمين الصحي بالنيل الابيض ان الخطة الاستراتيجية الاربعية تجئ استكمالا للجهود المبذولة من ادارة التأمين الصحي والشركاء لوضع خارطة طريق لبرامح عمل التأمين الصحي واشار نجيب الي رؤية التامين تسعي للريادة في ادخال جميع الاسر تحت مظلة التامين الصحي فضلا عن توفير خدمة طبية متميزة وتعمل علي تحقيق الامن الاجتماعي وصولا به لمؤسسة تكافلية تلبي رغبات وتطلعات المؤمن عليهم الي ذلك اوضح الاستاذ محمد فضل الله ممثل شركاء التامين بالولاية ان التامين عملية تكافلية تحتاج لتضافر جهود الشركاء لتصل لمبتغاها واكد دعم الشركاء لكل انشطة وبرامج التامين.
هذا وقد تم التوقيع علي مذكرة تفاهم بين التامين الصحي ووزارة الصحة كما خرجت الورشة بجملة من التوصيات التي ستعمل علي مواجهه التحديات اذا ما تم تنزيلها لارض الواقع.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...